فضائل الحج فى الإسلام

للحج الكثير من الفضائل، التى أخبرنا الرسول الكريم بها، وذلك ما يؤكد على علو مكانته فى الإسلام، وتتمثل هذه الفضائل فى النقاط التالية:

  •  يعد من أفضل الأعمال التى يتقرب الإنسان المسلم بها إلى الله سبحانه وتعالى، فهو من أعظم القربات عند المولى  وقد وردت الكثير من الأحاديث النبوية التى تؤكد مكانة الحج وفضائله الكثيرة.
  • الحج له مكانة ومنزلة كبيرة فى الإسلام، فهو يأتى ليعادل الجهاد فى سبيل الله، ومن الممكن أن ينوب الشخص عنه شخصا آخر، حال عدم مقدرته على القيام بهذه الفريضة الهامة.
  •  للحج عظيم الأجر والثواب، بإعتباره أحد العبادات الهامة التى يتقرب بها العبد إلى خالقه، ويكون ثوابه فى النهاية هو الفوز بجنة الرحمن التى عرضها السموات والأرض.
  • يعد الحج إحدى وسائل دفع الذنوب، حيث يجلب الرضا والغفران من الله سبحانه وتعالى.
  •  يعتبر الشخص الحاج وافدا على الله، ولذلك يكون له منزلة ومكانة كبيرة عند الله ويكرمه بها.
  • الدعاء فى الحج مجاب، وقد أكدت بعض الأحاديث النبوية أن الإنسان الحاج إذا ناجى ربه ودعى له أستجاب له ربه، وإذا أستغفر ربه غفر له ذنوبه التى قد قام بإرتكابها من قبل.
  • إذا قدر الله سبحانه وتعالى الموت لأحد عباده الصالحين دائمين الإحسان والتضرع إليه أثناء الحج، فإنه سيدخل الجنة.

شروط وجوب فريضة الحج

هناك مجموعة من الشروط اللازمة لوجوب فريضة الحج، والتى تتمثل فى النقاط التالية:

  • الإسلام : ففريضة الحج مفروضة على كل إنسان مسلم فقط.
  • العقل : يجب أن يكون الشخص الذى يسعى لأداء فريضة الحج بصحة عقلية جيدة.
  • البلوغ: يقتصر أداء فريضة الحج على الأشخاص البالغين سواء من الذكور أو الإناث.
  • الحرية والإستطاعة، بمعنى أن يكون الشخص ينعم بالحرية، ويكون فى إستطاعته القيام بهذه الفريضة.
  • ويجب أن يكون الحج من مال حلال، حتى يقبله الله سبحانه وتعالى.

ويجب على كل إنسان مسلم أتخذ خطوات لأداء فريضة الحج، أن يقوم بكافة المناسك الخاصة بها كما أخبرنا الرسول الكريم، ويجب آلا يعقب الحج الإقدام على إرتكاب معصية أو ذنب من شأنه أن يجلب غضب الله سبحانه وتعالى، وللحج الكثير من المنافع الدينية والدنيوية التى لها أثارها الإيجابية على حياة الإنسان المسلم.

وهناك مجموعة من والأسس التى يجب مراعاتها أثناء القيام بفريضة الحج والتى منها تعظيم البيت الحرام وتمجيده ، وتحقيق الألفة والوحدة بين كافة المسلمين مع إختلاف الألسنة والألوان والأوطان، وإعلان التوحيد ، فالجميع يجتمع لغاية وهدفا واحدا وهو التقرب من الله سبحانه وتعالى.

دعاء الصفا والمروة مكتوب

يعتبر الصفا والمروة أحد شعائر فريضة الحج التى يجب أن يقوم بها الإنسان المسلم حتى يكتمل حجه ويكون قد قام بأداء كافة المناسك المفروضة واللازمة لضمان أداء هذه الفريضة كما أمرنا الله سبحانه وتعالى، حيث يقوم الحجاج بالسعى بين الصفا والمروة سبعة أشواطا.

وهناك بعض الأدعية الدينية التى يجب على الحجاج ذكرها أثناء السعى بين الصفا والمروة، كما أخبرنا الله سبحانه وتعالى فى كتابه العزيز، واليوم نقدم لكم بعض الأدعية المستحب قولها اثناء السعى بين الصفا والمروة، وذلك على النحو التالى:

  • اللهم إني أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار.
  • ربنا أتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، رب اغفر وارحم، واعف وتكرم، وتجاوز عما تعلم, إنك أنت الأعز الأكرم، اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى، اللهم اعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك.
  • ربنا تقبل منا وعافنا واعف عنا وعلى طاعتك وشكرك أعنا.
  • لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ، أَنْجَزَ وَعْدَهُ، وَنَصَرَ عَبْدَهُ، وَهَزَمَ الْأَحْزَابَ وَحْدَهُ.
السابق
دعاء المجير مكتوب وفضائل الإستعانة بالله
التالي
دعاء دخول المنزل الجديد (أدعية دخول المنزل)

mersin eskort

- eskort eskisehir -

escort ankara